الإثنين, 06 فيفري 2017 19:15

الى روح الشهيد شكري بلعيد../ بقلم عبد الستار المسعودي

كتبه 
قيم الموضوع
(1 تصويت)
تمر الايام والاشهر والسنين على اغتيال جسدك الطاهر..وتبقى روحك وطيفك ..وابتسامتك العريضة تداعبنا ..وتلاحقنا اينما حللنا برواق المحاكم..صوتك الجهوري لا زال ساكنا وراسخا في اذهاننا...وكلماتك التي تشبه السهام لازلنا نرددها حتى بعد فراقك.."نظام فاشستي...قمع للحريات..انتهاك لحرمة الانسان ...وغيرها..."..لازلت اذكر طريقة دخولك لقاعة الجلسات مبتسما ...مهموما مثقلا بعناء المقهورين والمستضعفين الذين نالت منهم رحى القضاء..تسال عن البداية والنهاية لتلك الملفات المفتوحة..فتسلم وتبحث عن مركزك في القائمة المعدة من خيرة الزملاء المتطوعين للدفاع عن المتهمين...فتخيرك الجماعة بين الاول او الثاني او الاخير...فتتفحص القائمة واحدئ يديك تداعب طرف شاربك الغليض..ثم تتفقد الحضور ..وتبحث عن تصدر القائمة بكياسة ولباقة...وان اقتضى الامر بدردشة جانبية..قبل ان يعارضك بكل لطف المرحوم فوزي بن مراد..الذي غالبا ما يريد تصدر الفريق ...الا انك وبسحر ابتسامتك واصرارك على فتح مهرجان الترافع ..تفتك من شهيدنا ايضا خالد الذكرالاستاذ بن مراد صدارة وجدارة افتتاح طور المرافعة...كنت بجانبك اصغي لكلماتك التي كانت تتدافع كالسيل الجارف..سرد للوقائع عن عجل ..فالمساءل القانونية المطروحة بالملف.فالجانب المحبذ لك وهو تنزيل القضية في الجانب السياسي..وعندها كنت تحلق باجنحة لا حد ولا حصر لها..كان يترافع بفمه..وجوارحه..وبكلتى يديه..واحيانا كان يهتز بكامل جسده للتعبير عن سخطه عن الظلم المسلط على المتهم...
الشهيد بالعيد لم يكن يفرق بين المتهم الاخواني ..والسلفي..والمشعوذ ..والملحد ...واليساري..واليميني البرجوازي...كان ينتصب للجميع وبنفس القوة والارادة ..ويجهد نفسه في كل الاحوال والاوضاع...وهمه الوحيدابراز الحقائق..وفضح ما شابها من خلل وتجاوزات...
الشهيد بالعيد لم يدر بخلده يوما ان من دافع عنهم بكل شراسة لسنوات ..وساهم في اخراجهم من غياهب السجون..انهم سيغتالونه في وضح النهار...وامام اعين قرة عينه..زوجته الاستاذة بسمة وابنتيه...اولائك من تسربلوا بالاسلام وجعلوه مطية للاجرام...اخوان على سلفيين..على داعشيين..
ففي هذه الذكرى الاليمة لك مني يا صديقي دعاءا خالصا بالرحمة والرضوان...ولمن ساهم في قتلك اللعنة الى يوم الدين....
قراءة 385 مرات

رياضة وطنية

ثقافة و فنون

رياضة عالمية