الإثنين, 07 نوفمبر 2016 21:05

تلاسن بين فنانتين بسبب سلفي مع عادل امام

كتبه 
قيم الموضوع
(0 أصوات)

الاثنين 7 نوفمبر 2016 03:46 مساءً

الوقائع الاخبارية : تشاجرت الفنانة التونسية مريم بن شعبان أثناء السهرة الاختتامية لأيام قرطاج السينمائية السبت، مع الممثلة مريم بن مولاهم وذلك بسبب طلب الأخيرة التقاط صورة "سِلفي” مع الممثل الكوميدي المصري عادل إمام.

وقالت بن شعبان "إن عادل إمام أكبر من أن تتسابق الفنانات التي لا صلة لها بالمهرجان لتلتقط معه سيلفي” كما دعت في الوقت نفسه إلى غربلة المجال وعدم السماح لمن هبّ ودبّ بحضور المهرجان على حد تعبيرها.

وقبل ذلك، وفي ختام الحفل وأثناء إدلاء الممثلة مريم بن مولاهم بحوار لإحدى القنوات التلفزية، قررت أن تقطع حوارها وقالت لها "عيب تاقف تطلب تتصوّر سلفي مع عادل إمام والحفل مزال ما وفاش وفمّة تونسية على الركح تتوّج”.

ولم يتأخر ردّ مريم بن مولاهم كثيرا، فسرعان ما نشرت فيديو على حسابها الشخصي بموقع التواصل الإجتماعي "فيسبوك” وجّهت فيه كمّا من النعوت والأوصاف الجارحة إلى مريم بن شعبان وأعلنت أنّها سترفع قضيّة ضدّها بسبب تهجّمها عليها.

وقالت الممثلة التونسية "إنّ بن شعبان قامت بهذه الحركة للفت الانتباه إليها بعد أن تجاهلها الجميع في هذه الدّورة، مقابل تأكيدها على أنّها ليست نكرة وتستطيع فتح قناة تلفزية خاصّة بفضل أموال أبيها.

وخلفت هذه الحادثة استياء واسعا لدى الجمهور التونسي بسبب المستوى الفاضح الذي وصلت إليه الفنانات التونسيات على المستوى الأخلاقي مقابل محدودية مستواهم الفني.

يذكر أن زيارة الفنان المصري عادل إمام إلى تونس كانت قد خلفت جدلا كبيرا بسبب ما اعتبره البعض تعاليا مفرطا من "الزعيم” في تعامله مع المسؤولين التونسيين.

 

 

قراءة 372 مرات

  تابعونا على:

فيديوهات الخبر

 

 

المتواجدون حالياً

237 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

رياضة وطنية

رياضة عالمية

ثقافة و فنون