الأربعاء, 19 جوان 2019 17:15

جرحى بصاروخ استهدف مؤسسات نفطية أجنبية بالبصرة مميز

كتبه 
قيم الموضوع
(0 أصوات)
قالت الشرطة العراقية إن صاروخا سقط قرب مقرات عدة شركات نفط عالمية كبرى بينها شركة إكسون موبيل الأميركية العملاقة في مدينة البصرة بجنوب البلاد في وقت مبكر يوم الأربعاء، مما أدى إلى إصابة اثنين من العمال العراقيين. وأضافت أن الصاروخ أصاب مقرات السكن والعمليات في البرجسية غربي البصرة. وذكر مصدر أمني أن إكسون تعد لإجلاء نحو 20 من موظفيها الأجانب على الفور. وقال مسؤولون في مجال النفط إن من الشركات الأخرى التي تعمل في الموقع رويال داتش شل وإيني الإيطالية. إلى ذلك، قال رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، إن بغداد ستمنع أي قوة أجنبية من العمل أو الحركة داخل أراضي العراق من دون إذن حكومة البلاد. وكانت الحكومة العراقية أعلنت في 4 حزيران/يونيو، افتتاح جميع شوارع المنطقة الخضراء شديدة التحصين وسط بغداد، حيث يقع مقر الحكومة وسفارات أجنبية بينها الأميركية والبريطانية، أمام حركة السيارات على مدار الساعة مع بداية عيد الفطر. وأزالت السلطات العراقية هذا الأسبوع نحو ثلاثين كيلومترا من الحواجز الإسمنتية التي كانت تفصل بين مناطق بغداد، خصوصاً داخل المنطقة الخضراء. لكن، وعلى الرغم من التحسن سقطت قبل ساعات من إعلان عبد المهدي قراره قذيفتا مورتر، يوم الإثنين، على قاعدة عسكرية تضم قوات أميركية شمال بغداد، من دون أن يتسبب ذلك في وقوع إصابات أو قتلى، علما أنه في 19 أيار/مايو، وفي ظل التوتر في الخليج بين الولايات المتحدة الأميركية وإيران، سقط صاروخ كاتيوشا على المنطقة الخضراء حيث مقر السفارة الأميركية، ما اعتبره كثيرون رسالة من طهران إلى واشنطن التي أرسلت حشوداً عسكرية إلى المنطقة. وسقطت القذيفتان في الجزء العراقي من قاعدة التاجي العسكرية مترامية الأطراف التي تقع على مسافة نحو 30 كيلومترا إلى الشمال من العاصمة العراقية.
قراءة 140 مرات

رياضة وطنية

رياضة عالمية

ثقافة و فنون