منددة بالإجراءات الإسرائيلية التي تحول دون دخول المصلين إلى باحات المسجد الأقصى، وقبة الصخرة المشرفة، كما خرجت مظاهرات مماثلة في مدينتي إربد والزرقاء.

وأقيمت في العاصمة اللبنانية بيروت ومدينة صيدا وقفات واعتصامات احتجاجية دعما للمسجد للأقصى، وخرجت تظاهرات عارمة في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان تضامنا مع الأقصى. وفي مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين في العاصمة السورية دمشق، نظم أهالي المخيم مسيرة تضامنية مع المسجد الأقصى.

 ودعت دار الإفتاء العراقية بالتعاون مع مؤسسة نظام الأقصى لـ"وقفة تضامنية مع الشعب الفلسطيني".

 وفي تركيا، خرجت مسيرة حاشدة في مدينةإسطنبول تضامنا مع الأقصى تلبية لدعوة جمعيات وهيئات شعبية في مقدمتها هيئة الإغاثة الدولية (IHH)، وانطلق المتظاهرون من مسجد بايزيد وسط المدينة، فيما انطلقت مظاهرة أخرى من منطقة الفاتح، وأفادت وكالة "الأناضول" أن جميع المدن التركية من شرق البلاد إلى غربها شهدت مسيرات احتجاجية ردا على الإجراءات الإسرائيلية في القدس عقب خروج المصلين من صلاة الجمعة.

 وفي السودان خرجت مظاهرة حاشدة عقب صلاة الجمعة من أحد مساجد العاصمة الخرطوموردد المتظاهرون هتافات مؤيدة لحق الفلسطينيين في حرية الدخول إلى المسجد الأقصى وإقامة الصلوات في رحابه.

ودعت الحملة الشعبية لنصرة الأقصى في الجزائر إلى النفير العام نصرة للمسجد.
 
كما انطلقت مظاهرات احتجاجية في ولاية كلنتان الماليزية رفعت فيها الأعلام الفلسطينية ويافطات مناصرة للمسجد الأقصى، وشارك فيها نائب رئيس الوزراء، زاهد حميدي.

وتزامنت ردود الأفعال الشعبية في دول عربية وإسلامية مع اندلاع مواجهات عنيفة بين آلاف الفلسطينيين وقوات الجيش الإسرائيلي، التي اعتدت على المصلين المحتشدين في شوارع مدينة القدس المحتلة وحول الحواجز المؤدية إليها من مدن الضفة الغربية المحتلة.

المصدر: وكالات

أعلن الديوان الأميري القطري أن الشيخ تميم بن حمد آل ثاني سيلقي خطابا في الساعة العاشرة من مساء اليوم الجمعة حسب التوقيت المحلي للدوحة.

وأضاف الديوان الأميري أن خطاب الأمير سيتناول الوضع الحالي والأزمة الخليجية الراهنة بين قطر والدول العربية المقاطعة لها وعلى رأسها السعودية.

يذكر أنه في الخامس من يونيو/حزيران الماضي، قطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر العلاقات مع قطر وفرضت عليها عقوبات اقتصادية شملت غلق مجالها الجوي أمام الطيران القطري لاتهامها بدعم مجموعات "إرهابية" والتقارب مع إيران.

المصدر: وكالات

 

بدأت ديون البرتغال وإيطاليا واليونان وإسبانيا، التي يطلق عليها اسم "PIGS" ، بالتراجع بعد مرور تسعة أعوم على الأزمة الاقتصادية، التي عصفت بالعالم في عام 2008.

ومحرك النمو الاقتصادي للدول الأربع كانت إسبانيا، التي نجحت ليس فقط بتقليص حجم ديونها بمقدار 40 مليار دولار، بل واستطاعت إجراء إصلاحات عززت نمو اقتصادها.

وتراجع حجم ديون دول منطقة اليورو خلال الربع الأول من العام الجاري، بحسب معهد التمويل الدولي، بمقدار 5.7 تريليون دولار، إلى 97.7 تريليون دولار.

ويرى محللون في الاتحاد الأوروبي أن ارتفاع معدلات البطالة، واختلاف النمو بين القطاعات الاقتصادية المختلفة، والالتزامات بسداد فوائد القروض، كلها تحديات تواجه البرتغال وإيطاليا واليونان وإسبانيا، لكنهم أيضا متفائلون بأداء هذه الاقتصادات خلال العام الجاري، حيث يتوقعون نمو حجم الناتج المحلي الإجمالي ما بين 1.8% و4%.

وحصلت إسبانيا ما بين العامين 2012 و2014 ، في إطار برنامج مساعدات مالية، على 40 مليار دولار، ويتوقع البنك المركزي الأوروبي أن تحقق السياسة الاقتصادية الجديدة للحكومة نموا اقتصاديا تتجاوز نسبته 3% في عام 2017.

والمحرك الرئيسي للنمو الاقتصادي في إسبانيا هي القطاع السياحي، إضافة للصادرات وصناعة السيارات. وتشكل حصة القطاع السياحي في الاقتصاد الإسباني نحو 11%، بحسب صحيفة "El Pais".  

وقالت وزارة الصناعة والطاقة والسياحة الإسبانية إن عدد السياح الأجانب سجل في عام 2016 مستويات قياسية في التاريخ الحديث للبلاد، حيث استقبلت إسبانيا 75 مليون سائح.

ومع نمو قطاع السياحة، طورت إسبانيا صادراتها في مجالات المنتجات الكيمياوية والأدوية وصناعة السيارات. ونقلت "Economist" عن وزير الاقتصاد الإسباني لويس دى غويندوس إن صادرات إسبانيا خلال العام الماضي شكلت 33% من حجم الناتج المحلي الإجمالي للبلاد، وهذا أعلى بنسبة 10% من مستوى عام 2009.

واسم "PIGS" هومصطلح اقتصادي يستخدم من قبل محللي وخبراء السندات الدوليين للإشارة إلى هذه الدول الأربع: البرتغال "P"، وإيطاليا "I"، واليونان "G"، وإسبانيا "S"، وهي دول مُدينة وتواجه مشاكل اقتصادية.

المصدر: وكالات

لليوم الثاني على التوالي، منعت السلطات الإسرائيلية رفع الأذان في المسجد الأقصى، حيث قامت بفرض حصار محكم على المسجد وأغلقت كافة البوابات المؤدية إلى باحاته ومنعت دخول المصلين إليه.

ففي تصعيد خطير لم يشهده الأقصى منذ العام 1969، أعلنت إدارة الأوقاف الإسلامية في مدينة القدس أنها فقدت السيطرة على المسجد الأقصى منذ أن اصدر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قرارا يوم أمس الجمعة بإغلاق المسجد بالكامل، وحظر إقامة الصلاة فيه.

وأعلنت الأوقاف الإسلامية أن الشرطة الإسرائيلية طردت موظفي الأقصى وقامت بعمليات عبث وتفتيش واسعة في المسجد.

وقال عبد العظيم سلهب رئيس المجلس الأعلى للأوقاف في القدس، "لا سيطرة للأوقاف الإسلامية نهائيا على المسجد الأقصى المبارك، فهو مستباح من قبل سلطات الأمن الإسرائيلية ويعبثون فيه ويكسرون".

وذكرت الأوقاف الإسلامية أن القوات الإسرائيلية المنتشرة في الأقصى تواصل اقتحام مرافق المسجد (المكاتب، العيادات المتحف، المكتبة..)، مؤكدة أن الأبواب المقفلة يتم تكسيرها لتنفيذ الاقتحام.

كما اقتحمت مركبات للقوات الإسرائيلية الخاصة المسجد الأقصى، كما أظهرت ذلك بعض الصور على المواقع الإخبارية ومواقع التواصل الاجتماعي.

ولفت مسؤولون في إدارة الأوقاف، في مؤتمر صحفي عقد في القدس، السبت، إلى أنه يوجد في المسجد مقتنيات ووثائق وآثار هامة تتحمل الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن سلامتها.

من جهته صرح الشيخ محمد حسين مفتي القدس والديار الفلسطينية، أن السلطات الإسرائيلية استبعدت جهاز الأوقاف الذي يشرف على المسجد الأقصى، ومنعته من أن يتواجد في المكان.

وأعلنت الحكومة الإسرائيلية أنها ستعقد "جلسة تقييم" قبل إعادة فتح المسجد الاقصى تدريجيا بدءا من الأحد.

ويحاول المئات من الفلسطينيين منذ الجمعة الدخول إلى البلدة القديمة والوصول إلى المسجد الأقصى، ولكن الشرطة الإسرائيلية تمنعهم من ذلك.

أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، من الموصل، تحرير المدينة بالكامل على يد القوات العراقية من قبضة تنظيم "داعش".

وقال العبادي في كلمة تلفزيونية اليوم الاثنين: إن النصر في الموصل تم بتخطيط وإنجاز وتنفيذ عراقي، ومن حق العراقيين الافتخار بهذا الإنجاز".

وأضاف "أعلن من هنا وللعالم أجمع انتهاء وفشل وانهيار دويلة الخرافة، التي أعلنها الدواعش من هنا قبل 3 سنوات، استطعنا أن نحقق الانتصار على هذه الدويلة".

وتوجه بالشكر للدول التي وقفت إلى جانب العراق في وجه "داعش"، كما شكر المرجعية الدينية في العراق وعلى رأسها المرجع علي السيستاني لإصداره فتوى جهادية بشأن محاربة التنظيم.

وأكد العبادي أن أمام العراقيين الآن مهمة تطهير ما تبقى من خلايا "داعش"، وأن ذلك يتطلب جهدا استخباريا وأمنيا، وفق تعبيره.

الصفحة 2 من 154

  تابعونا على:

فيديوهات الخبر

 

 

المتواجدون حالياً

256 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

رياضة وطنية

ثقافة و فنون

رياضة عالمية