قال مسئول أمريكى إن الولايات المتحدة رفعت عقوبات اقتصادية عمرها 20 عاما على السودان اليوم الجمعة، وأرجع ذلك إلى التحسن فى مجالى حقوق الإنسان

ومكافحة الإرهاب.

 

وفى استكمال لعملية بدأها الرئيس السابق باراك أوباما فى نهاية ولايته وعارضتها جماعات حقوقية رفع الرئيس دونالد ترامب حظرا تجاريا أمريكيا وإجراءات

عقابية أخرى كانت سببا في فصل السودان فعليا عن معظم النظام المالي العالمى.

 

قالت تقارير إعلامية، غير مؤكدة، إن اثنين من أفراد الحرس الملكي السعودي قتلا، اليوم السبت، إثر هجوم إرهابي فاشل على قصر السلام في جدة.

وتداول ناشطون سعوديون على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" صورا ومعلومات تفيد بمقتل الشخص الذي حاول اقتحام القصر، وهو أحد أهم قصور الحكم

وصناعة القرار في المملكة، ويوجد فيه مقر الديوان الملكي، وهو كذلك مكان انعقاد مجلس الوزراء. كما أظهر مقطع فيديو التواجد الأمني المكثف بجوار قصر السلام، وتظهر جثة المهاجم بعد أن أجهز عليه رجال الأمن.

من جهتها قالت وكالة "رويترز" إن السفارة الأمريكية في المملكة العربية السعودية حذرت المواطنين الأمريكيين، مطالبة إياهم بتوخي الحذر في المنطقة المحيطة

بقصر السلام في جدة يوم السبت بعد تقارير على وسائل الإعلام عن وقوع هجوم هناك.

تجدر الإشارة إلى أن السلطات الرسمية في السعودية لم تؤكد بعد أو تنفي صحة الخبر، بانتظار بيان من وزارة الداخلية للوقوف على حيثيات الحادث.

 

على خلفية خسائره في سوريا والعراق، ألزم تنظيم "داعش" الإرهابي النساء المؤيدات له بالانضمام إلى القتال. ونقلت صحيفة "إندبندنت" البريطانية، أمس

الجمعة، عن وسائل إعلام تابعة للتنظيم قولها: "في سياق الحرب على الدولة الإسلامية، أصبح يتعين على النساء المسلمات تحقيق ما يتوجب عليهن في جميع

الجبهات عن طريق دعم المجاهدين في قتالهم".

 

ودعت وسائل دعاية "داعش" النساء إلى "الاستعداد لحماية دينهن عبر التضحية بأنفسهن من أجل الله"، وأشارت إلى سوابق في التاريخ الإسلامي قد تثبت هذا

النداء، حسبما ذكرت الصحيفة.

ونقلت "إندبندنت" عن شارلي وينتر، كبير الباحثين في المركز الدولي لدراسة التطرف والعنف السياسي قوله إن "داعش" يعترف فعلا عبر نشر هذه الدعوة بأن

"جهاده" تحول من الهجوم إلى الدفاع، محذرا من أن ذلك قد يلحق تداعيات بالصراع الدائر في سوريا والعراق، وكذلك بالأوضاع الأمنية في العالم.

 

وذكرت الصحيفة أن "داعش" لم يتوجه سابقا إلى النساء برمتهن بدعوة الانضمام إلى القتال، وكان يكتفي حتى الآونة الأخيرة بمناشدتهن التزوج من "جنوده"

وتربية الأطفال.

تجدر الإشارة إلى أن هذا النداء من قبل التنظيم جاء في وقت وردت فيه تقارير أخرى تتحدث عن بروز أهمية دور النساء في عمليات "داعش" في سوريا

والعراق، لا سيما في دير الزور والرقة وإبان حملة تحرير الموصل.

 

في الوقت نفسه، فهناك جماعات عدة مرتبطة بالتنظيم لجأت قبل وقت طويل إلى استخدام النساء كانتحاريات، أكبرها جماعة "بوكو حرام" التي تنشط في نيجيريا.

 

إلى ذلك، كانت حسناء آيت بولحسن ضمن خلية نفذت هجمات باريس في 13 نوفمبر/تشرين الثاني 2015 وقضت عليها الشرطة.

 

المصدر: إندبندنت

 

أكدت مديرية الاستخبارات العسكرية في العراق لـ "RT"، مقتل قيادات بارزة لـ"داعش"، استنادا إلى معلومات استخبارية دقيقة، وبالتنسيق مع طيران التحالف الدولي. وقال مراسل القناة الروسية  في العراق، أشرف العزاوي، إنه تمت تصفية 4 قيادات كانوا قد فروا من معركة

الحويجة باتجاه جبال حمرين ومناطق وادي نهر ديالي. وأعلنت خلية الصقور الاستخبارية العراقية، اليوم السبت، استهداف 3 مواقع مهمة لـ"داعش" غربي محافظة الأنبار، بالتنسيق مع قيادة العمليات المشتركة، بواسطة طائرات القوة الجوية، أدت إلى مقتل أحد المقربين من أبو بكر البغدادي.

فقد استهدفت إحدى الضربات اجتماعا للقيادات العسكرية للتنظيم في قضاء القائم، حي الجماهير، كانوا يخططون للقيام بعمليات في بغداد والنجف الأشرف.

 

كما تم تدمير معمل لتفخيخ المركبات في حي الفرات بقضاء القائم، وتفجير 3 مركبات مفخخة في الموقع، ومقتل 12 شخصا، بينهم خبراء في التفخيخ من جنسيات أجنبية.


واستهدفت ضربة جوية أخرى، مجلس انتحاريين تابع لما يسمى ولاية بغداد، في حي 7 نيسان بقضاء القائم، أدت إلى مقتل 14 إرهابيا وجرح آخرين، وتدمير عدد من الأحزمة الناسفة والذخيرة.

 

كشفت عملية البنيان المرصوص، اليوم السبت، النتائج الأولية للتحقيقات مع عناصر تنظيم "داعش" المعتقلين، حول مجزرة ذبح المصريين الأقباط في سرت

الليبية.

وكانت تنظيم "داعش" قد أصدر في شهر فبراير/شباط 2015، شريط فيديو أظهر عملية ذبح 21 عاملا مصريا من الأقباط في مدينة سرت الواقعة على بعد 450

كم شرق العاصمة طرابلس.

 

صورة من شريط فيديو

ونشر المركز الإعلامي لعملية البنيان المرصوص بيانا عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، تفاصيل لقاء مع أحد عناصر "داعش"

المعتقلين الذي كان شاهدا على الجريمة المروعة.

وأشار المركز الإعلامي إلى أنه من ضمن ما أفضت إليه النتائج الأولية للتحقيقات مع عناصر "داعش" الذين قُبض عليهم أثناء عملية البنيان المرصوص،

والشهادات التي أدلوا بها هي التي قادت النيابة العامة إلى تحديد مكان دفن جثث من قتلوا ذبحا على أيادي عناصر التنظيم.

 

وبينت عملية البنيان المرصوص أن السلطات تستكمل باقي الإجراءات لتسليم رفات الضحايا إلى ذويهم.

 

الصفحة 8 من 169

  تابعونا على:

فيديوهات الخبر

 

 

المتواجدون حالياً

256 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

رياضة وطنية

ثقافة و فنون

رياضة عالمية