الإثنين, 23 جويلية 2018 17:10

توقيع اتفاقية بين وزارتي الفلاحة والسياحة لتطوير السياحة الفلاحية البيولوجية

كتبه 
قيم الموضوع
(0 أصوات)

وقع وزير الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري سمير الطيب ووزيرة السياحة والصناعات التقليدية سلمى اللومي، اليوم الاثنين اتفاقية شراكة بين الوزارتين تقضي بتطوير سياحة الفلاحة البيولوجية المستدامة.

 

وتهدف الاتفاقية إلى إحداث نحو 25 مشروعا لتنمية السياحة البيولوجية في 5 ولايات (نابل وقصرين وبنزرت وباجة وتوزر)، بالأضافة إلى تنشيط الفلاحين والحرفيين والمرأة الريفية بالجهات المذكورة وخلق مواطن شغل جديدة لتنمية المنطقة والتعريف بالمنتوجات المحلية البيولوجية وتثمينها وكذلك التعريف بالأنشطة التي تتميز بها كل جهة .
وأفاد وزير الفلاحة بأن هذه الاتفاقية تعد تتويجا لمسار العمل المشترك بين الوزارتين مبينا أن تونس تزخر بالعديد من المشاهد الطبيعية والمناطق الايكولوجية التي تستحق التنمية والعناية والعمل على ابرازها.
من جهتها، أكدت وزيرة السياحية بأن الاتفاقية تشجع الفلاحة البيولوجية والمستدامة، قائلة ان “هذا القطاع مهم لكنه لا يزال ضعيفا في تونس وسيتم العمل على تطويره لجلب نوعا جديدا من سياح على امتداد السنة وليس بصورة موسمية مثل سياحة الشواطىء”.
وأوضحت أنه سيجري إعداد مسالك سياحية خاصة بالفلاحة البيولوجية في الولايات الخمس المعنية وإدماجها في المسالك السياحية في انتظار توسيع هذه التجربة لتشمل ولايات اخرى.
وكانت الادارة العامة للفلاحة البيولوجية التابعة لوزارة الفلاحة والديوان الوطني للسياحة قد وقعا في أفريل الماضي مع هياكل ممثلة للبيئة والسياحة في بلجيكا اتفاقية لتبادل الخبرات في مجال السياحة الفلاحية البيولوجية قصد تنمية هذا القطاع والمساهمة في تطويره.
وقد وضعت وزارة الفلاحة استراتيجية وطنية للنهوض بالفلاحة البيولوجية في أفق 2020 وخاصة منها السياحة البيولوجية.
وحضر التوقيع رئيس الغرفة الوطنية للفلاحة البيولوجية والسياحة الخضراء محمد إقبال السويسي ورئيس نقابة الفلاحين (مستقلة) كريم داود الى جانب إطارات قطاعي الفلاحة والسياحة.

 

قراءة 36 مرات

  تابعونا على:

فيديوهات الخبر

 

 

المتواجدون حالياً

396 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

رياضة وطنية

ثقافة و فنون

رياضة عالمية