السبت, 17 مارس 2018 15:11

مجمع “كوندور” المتخصص في تركيب السيارات : فتح سوق حرة بين تونس و الجزائر أصبح ضرورة ملحة

كتبه 
قيم الموضوع
(0 أصوات)

اكد رئيس مجلس إدارة مجمع “كوندور” الجزائري المتخصص في مجال تركيب السيارات والشريك الرئيسي للمجموعة الفرنسية “بيجو سيتروان” عبد الرحمان بن حمادي، أن فتح سوق حرة بين تونس والجزائر وتطويرها أصبح اليوم ضرورة ملحة.

 

وأضاف، خلال ملتقى أعمال وشراكة إنتظم، يوم امس الجمعة، ببادرة من مركز النهوض بالصادرات وبالتعاون مع الجمعية التونسية للسيارات، “إن السوق الحرة من شأنها أن تساهم في تحقيق حلم الشعوب المغاربية وتجسيم الإتحاد المغاربي”.

واعتبر ان قطاع السيارات يعد من بين القطاعات التي يمكنها مزيد دعم الروافد الإقتصادية والاجتماعية وتعزيزها بين البلدين.

وأبرز خلال الملتقى الذي خصص لاستكشاف فرص الشراكة بين الطرفين، أن هذا المجمع يشغل 15 ألف عاملا يؤطرهم أكثر من 100 إطار تونسي.

ولدى إفتتاحه أشغال الملتقى، أبرز وزير التجارة عمر الباهي، أن هذا الملتقى يعد فرصة للمستثمرين في هذا المجال من الجانبين لمزيد تطوير علاقات التعاون وفتح آفاق جديدة بين البلدين.

ومن جهته، أكد وزير الصناعة والمؤسسات الصغرى والمتوسطة سليم الفرياني، أهمية النهوض بالقطاعات ذات المحتوى المعرفي والتكنولوجي، بما يسهل إدماج تونس في الخريطة العالمية لإقتصاد الذكاء والإبتكار.

ولفت إلى أن الوزارة تسعى إلى تطوير قطاع مكونات السيارات باعتباره قطاعا واعدا وذا طاقة تشغيلية عالية، حيث يوفر حوالي 80 ألف موطن شغل و يستقطب 267 شركة، وهو ما مكن من تحقيق نتائج إيجابية على مستوى التصدير ليبلغ حوالي 6,5 مليون دينار.

وشدد على دور هذا اللقاء في تعزيز علاقات الشراكة مع الجزائر، بما يساعد على حسن إستغلال فرص التعاون بين مجمع “كوندور” والمؤسسات التونسية الناشطة في قطاع صناعة مكونات السيارات.

قراءة 176 مرات

  تابعونا على:

فيديوهات الخبر

 

 

المتواجدون حالياً

558 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

رياضة وطنية

ثقافة و فنون

رياضة عالمية