الأربعاء, 16 ماي 2018 08:52

عادل العلمي: سنتصدى للمفطرين في رمضان إذا قصّرت السلط الأمنية في ذلك

كتبه 
قيم الموضوع
(0 أصوات)

طالب عادل العلمي رئيس حزب “الزيتونة”، السلطات الأمنية باغلاق المقاهي السياحية و عدم الاقتصار على إغلاق المقاهي العادية في رمضان المعظم، وفسر ذلك

بأن عمل المقاهي السياحية أيام شهر الصيام يمنع السائح الأجنبي من “تذوق نكهة رمضان في البلاد المسلمة” و أن الفنادق توفر للسياح المسكن و المطعم والمقهى بطبيعتها، وذلك في تصريح لجريدة السفير التونسية اليوم الثلاثاء 15 ماي 2018.

و قال العلمي بخصوص احتجاج بعض نواب البرلمان على إغلاق المقاهي في أيام رمضان عملا بالقانون المنظم، إن هؤلاء “لا ربحوا لا دين و لا دينا” على اعتبار أنه “لا داعم من الشعب لهم”.

كما اتهم العلمي المحتجين على إغلاق المقاهي في شهر الصيام بانتهاك حرمة الشهر الكريم معتبرا أنهم “قد تبرأوا من دين الشعب و أنهم لا يمثلونه”.

و أضاف العلمي في تصريحه لجريدة السفير التونسية، أنه في حملة مفتوحة على المقاهي التي لا تحترم القانون و تفتح أبوابها أيام شهر رمضان منذ 2011 مشيرا إلى أنه قد اتصل ببعض الولاة لتنسيق الحملات الرمضانية على هذه المقاهي مشيدا بآداء السلطات الأمنية خلال شهر رمضان المنصرف حيث تصدت لهذه الظاهرة بشكل جيد.

كما قال العلمي أنه قد ينزل للتصدي لهذه الظاهرة في المقاهي التي تفتح أبوابها للمفطرين في صورة حدوث تقصير أمني في متابعتها ومخالفتها.

 

قراءة 213 مرات

  تابعونا على:

فيديوهات الخبر

 

 

المتواجدون حالياً

235 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

رياضة وطنية

رياضة عالمية

ثقافة و فنون