الثلاثاء, 01 أوت 2017 11:35

القيادي بحركة تونس اولا عبد الرزاق بن محمود : حركة تونس اولا سيكون قادرا على طرح بديل على الساحة السياسية

كتبه 
قيم الموضوع
(1 تصويت)
تحدث للخبر التونسية الدكتور عبد الرزاق بن محمود عضو الهيئة السياسية لحركة تونس اولا  عن 
اسباب الخروج من نداء تونس  و بناء تجربة سياسية جديدة تقطع مع اخطاء الماضي و كذلك عن ميلاد حزب جديد ضمن خارطة تضم قرابة 206 حزب . 
و قال في تصريحه أن  القطيعة  المعلنة مع نداء تونس جاءت على خلفية سياسة انتقاء و اقصاء ممنهج لقيادات تعتبر من مؤسسي الحزب بالإظافة لعدم الايفاء بشعارات و  مبادئ التاسيس و عدم الوفاء للجمهور و القواعد بالبرنامج الانتخابي 
هذه القطيعة فرضت تقويض القديم و القطع مع اخطائه و التأسيس لجديد تحت تسمية حركة تونس اولا و الذي اعتبره من موقعه مراكمة لنضالاته رفق عدد من القيادات داخل نداء تونس . 
و اضاف في السياق ان حركة تونس اولا لن تكون مجرد رقم ضمن قائمة احزاب تضم  206 حزب اغلبهم عاجز عن عقد اجتماع مكتب تنفيذي مؤكدا ان حزبهم سيلعب ادوار هامة في الساحة السياسية و سيكون قادرا على خلق توازن سياسي  مفقود في المرحلة الراهنة . 
اما فيما يخص أشغال اللجان التي لم تنقطع فقد اكد عبد الرزاق بن محمود ان الحزب يعمل على خلق ديناميكية عمل و تشاور بين القيادة و القواعد للتحضير لمختلف المحطات الانتخابية القادمة و على راسها الانتخابات البلدية التي سيخوضها الحزب اما ضمن قوائم فردية او في شكل تحالفات حسب ما تتيحه الخارطة السياسية الحالية . 
 
و خص محدثنا  الخبر التونسية بتصريح قال فيه ان عدد من النواب  المستقلين و حتى نواب بعض الاحزاب المعروفة قد اتصلوا بالحزب و ابدو رغبتهم للانضمام  . 
فيما تبقا فرضية تكوين كتلة برلمانية قائمة مستقبلا .
قراءة 788 مرات آخر تعديل على الثلاثاء, 01 أوت 2017 14:40

  تابعونا على:

كاريكاتور اليوم

Has no content to show!

فيديوهات الخبر

 

 

المتواجدون حالياً

302 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

رياضة وطنية

ثقافة و فنون

رياضة عالمية