السبت, 09 جوان 2018 07:54

بعد حادثة ايقاف نجيب الدزيري : اعلاميون و سياسيون يدقون نواقيس الخطر

كتبه 
قيم الموضوع
(0 أصوات)

شهدت حادثة ايقاف الناشط السياسي نجيب الدزيري و توجيه تهمة حيازة اسلحة له ، موجة من الاستنكار من قبل عدد من الوجوه الاعلامية و السياسية المعروفة
عملية ايقاف اجمع المحللون على انها تصفية لحنجرة لاذعة انتقدت سياسيات يوسف الشاهد و تمشياته و حملته مسؤولية المرحلة الكارثية التي تعيشها تونس
هذه الجريمة السياسية عبرت عنها المحامية نسرين بن هندة على كونها استهداف لحرية التعبير و ليست حادثة ايقاف نجيب الدزيري الا فاتحة لمحاولة وقحة من الحكومة و القائمين على الحكم في محاولة تكميم الافواه
محمد الكيلاني امين عام الحزب الاشتراكي اكد انه لايمكن جعل هذه الحادثة تمر دون الوقوف و تقييم الاداء الحكومي في مسالة الحريات في ضل حكم الحركتين .
و تبقى حيثيات ايقاف نجيب الدزيري و هرسلة رهينة ما ستأتي به قادم الايام من فعل سياسي تقوم به حكومة الشاهد ضد كل من ينتقد اداءها .

قراءة 279 مرات

  تابعونا على:

كاريكاتور اليوم

Has no content to show!

فيديوهات الخبر

 

 

المتواجدون حالياً

408 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

رياضة وطنية

ثقافة و فنون

رياضة عالمية