الجمعة, 05 جانفي 2018 13:16

حملة "فاش نستناو " رد فعل الشباب التونسي على اجراءات حكومة الشاهد المالية

كتبه 
قيم الموضوع
(0 أصوات)

أصبحت الحملات الشبابية اليوم اطار موازي يستوعب طاقة الشباب السياسية وسط تراجع التنظيمات و الاحزاب السياسية و فشلها في صياغة جمل تستوعب الشباب التونسي و خاصة الفاعلين منهم و تعبر عن مطالبهم الاجتماعية و السياسية . 

 

الحملات الشبابية اصبحت واقعا دارجا في الشارع التونسي,  حملات بعناوين بسيطة باللغة العامية  تمس عمق الشارع التونسي و تعبر عنه و تدفعه نحو الانخراط في مختلف القضايا المطروحة . 

من ضمن ما تابعناه هذه الايام و على خلفية تردي الاوضاع الاقتصادية و الاجتماعية وتمرير مشروع قانون مجحف حسب توصيف اغلب الحركات السياسية و المنظمات و الجمعيات الناشطة بالمجتمع المدني . انطلقت امس حملة شبابية اخرى بعنوان فاش نستناو , اعتبرها اصحابها من المبادرين باطلاقها , رد فعل شبابي على سياسة الحكومة الاقتصادية المجحفة . 

زيادة في الاسعار طالت اغلب المواد الاساسية و الادوية و المحروقات و حتى مواد التجميل , اضافة الى سد الافق امام الشباب التونسي بغلق سبل الانتماء الى الوظيفة العمومية و الامتثال الى شروط صندوق النقد الدولي للارتهان من جديد على حساب مستقبل البلد و وضعية الطبقات الففيرة و المتوسطة فيه . 

هكذا اعتبرت احدى الفاعلات في الحملة , اسرار بن جويرة , التي اكدت ان الحركة رد فعل عفوي من الشارع التونسي بطليعة شبابية على ما تنتهجه الحكومة ضدهم من قرارات  و سياسات اقصائية و اجتماعية و مجحفة . 

الحملة تغرضت امس الى تضييق امني و حصار وفق ما اكده المحامي ياسين عزازة الذي اكد ان الشباب الذي انخرط في الحملة و قام بتوزيع بيانها قد تم اقتياده للتحقيق دون موجب قانوني او مبرر . 

يذكر ان هذه الحملة قد سبقتها تحركات اخرى تمحورت حول عدد من القضايا على غرار ايقاف الناشطين منجي عبد العزيز و عبد الرزاق الخزري

L’image contient peut-être : texte

كتبه عثمان عمر 

قراءة 229 مرات آخر تعديل على الجمعة, 05 جانفي 2018 13:37

  تابعونا على:

كاريكاتور اليوم

Has no content to show!

فيديوهات الخبر

 

 

المتواجدون حالياً

401 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

رياضة وطنية

ثقافة و فنون

رياضة عالمية