سياسة

 1 وزير العدل والشؤون العقارية: محمد صالح بن عيسى 2  وزير الدفاع : فرحات الحرشاني 3 وزير الداخلية : الناجم الغرسلي 4 وزير الخارجية: الطيب البكوش 5  وزير المالية : سليم شاكر  6 وزير التنمية والإستثمار والتعاون الدولي : ياسين ابراهيم 7 وزير الصناعة والطاقة والمناجم : ? لا يزال محل اخذ ورد 8 وزير الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري : سعد الصديق 9  وزير التجارة والصناعات التقليدية : سليم شاكر 10 وزير السياحة: سلوى اللومي 11 وزير التجهيز والبئية والتهيئة الترابية: محمد صالح العرفاوي 12  وزير النقل: محمود بن رمضان 13 وزير تكنولوجيا الاتصال والاقتصاد الرقمي :نعمان الفهري  14 وزير…
قال القيادي في حزب نداء تونس،سعيد العايدي إنه سيحافظ على منصب وزير الصحة في حكومة الحبيب الصيد. وأضاف أن تركيبة الحكومة الجديدة من مشمولات رئيس الحكومة المكلف الحبيب الصيد،مشيرا إلى انه من المنتظر أن يعلن عنها قبل نهاية الأسبوع الحالي.
   ردّ ناجم الغرسلي الذي عين وزيرا للداخلية في حكومة رئيس الحكومة المكلف الحبيب الصيد في حوار مع صحيفة "الصباح الأسبوعي" نُشر اليوم الاثنين 26 جانفي 2015، على  الانتقادات التي وجهتها له القاضية كلثوك كنّو.  وقال "مجرد ادعاء لم يتجاوز الأمر أكثر من تطبيق القانون واحتراما في زملائي لا أستطيع الخوض أكثر في هذا الموضوع". وأضاف أنه في ما يتعلق باتهامه بالانقلاب على جمعية القضاة، فهو لم يكن عضوا بالمكتب التنفيذي للجمعية ولا دخل له فيما حصل وفق تعبيره.
قال رئيس حزب المبادرة الدستورية كمال مرجان إن حزبه غير راض عن تشكيلة الحكومة الجديدة لأنها حكومة كفاءات فقط في حين أن البلاد في حاجة في المرحلة الراهنة الى حكومة تضم كل الاحزاب وكل الطيف السياسي الذي أفرزته الانتخابات الاخيرة. وأكد في تصريح صحفي على هامش مشاركته أمس الاحد بالمنستير في احياء الذكرى 22 لوفاة المناضل الراحل الهادي نويرة التفاجو بغياب حزبه عن التشكيلة الحكومية الجديدة رغم مشاركته منذ البداية في المشاورات مع الحبيب الصيد رئيس الحكومة المكلف بشأن البرامج وهيكلية الحكومة. وأضاف ان حزب المبادرة الدستورية سيعلن يوم الثلاثاء القادم عن موقفه ازاء تشكيلة حكومة الصيد وذلك بعد التشاور…
قرر مجلس شورى حركة النهضة خلال إجتماعه اليوم الاحد 25 جانفي 2015، عدم منح الثقة لحكومة الحبيب الصيد حسب ما افادنا به مبعوث شمس أف أم لمقر إجتماع المجلس . وقال رئيس مجلس شورى الحركة فتحي العيادي ان "النهضة توصلت إلى هذ القرار، نظرا لعدم إستجابة هذه الحكومة لمعايير حكومة وحدة وطنية وعدم إنسجامها مع التصورات التي أكدت عليها الحركة حول حاجة البلاد إلى حكومة وحدة وطنية  وإلى إستمرار نهج التوافق والتشارك في إدارة المرحلة القادمة "وفق تعبيره. وأوضح العيادي أن "المرحلة القادمة تحتاج كذلك إلى إصلاحات ضرورية لتحقيق أهداف الثورة وتجاوز الإشكاليات المتعلقة بملف الإقتصاد وملف الإرهاب وكل الملفات…

  تابعونا على:

كاريكاتور اليوم

Has no content to show!

فيديوهات الخبر

 

 

المتواجدون حالياً

291 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

رياضة وطنية

ثقافة و فنون

رياضة عالمية