سياسة

قال الحمد نجيب الشابي في استضافته اليوم في اذاعة موزاييك اف ام  "إما ينقذ سي الباجي الوضع، أو فإن البلاد تسير نحو الخطر" مضيفا "أملك ثقة في الذكاء السياسي لسي الباجي إذا ما وضع مصلحة البلاد السياسية في المرتبة الأولى".  مضيفا . أن توجه قائد السبسي في تشكيل الحكومة كان غير صحيح، مشددا على أن "التشبيب لا يجب أن يكون على حساب الكفاءة السياسية". وقال الشابي "المشكل الذي تعيشه البلاد يكمن في القيادة السياسية، والبلاد اليوم سفينة بلا ربان". و كان احمد نجيب الشابي توجه الاسبوع الفارط برسالة الى رئيس الجمهورية انتقد فيها حكومة يوسف الشاهد   
 في رسالة من  رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي   الى الرئيس الفرنسي المنتخب ايمانويل ماكرون هنأه فيها  بالفوز ، متمنيا  له في رسالة وجهها إليه اليوم الأحد 7 ماي 2017  النجاح في مهمته النبيلة. وفي ما يلي رسالة رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي إلى الرئيس الفرنسي الجديد
بمناسبة اشغال الدورة 31 للجنة التعاون العسكري المشترك ، كان لوزير الدفاع التونسي يوم الاربعاء الماضي لواشنطن أين كان في استقباله كل من وزير الدفاع الامريكي و نائبه .  و تحدث الجانب الامريكي عن تونس قائلا انها حليف استراتيجي هام و ضامن لاستقرار المنطقة مؤكدا ان التنسيق سيبقى جار غسكريا  كما اهاب الجانب الامريكي بالنجاحات التونسية في محاربة الارهاب 
خلال استضافته في برنامج اذاعي ، قال زياد العذاري ان خبر التفريط في معمل الفولاذ ، غير صحيح و لا وجود له  موضحا أن الدولة التونسية اتصلت منذ سنوات بأكثر من 100 شركة، ولم تعبر غير شركة هذا المستثمر على اهتمامها بالعرض، قائلا "تم تكليف مورو ليكون وسيطا في الموضوع.. هل أن اهتمام نائب رئيس مجلس نواب الشعب بالإستثمار في البلاد يعد تهمة؟؟". وأضاف العذاري، أنه تم فتح باب الحوار مع هذا المستثمر من أجل تحسين عرضه، وهو ما تم فعلا، وهو سيكون 'شريكا نموذجيا' وستبقى للدولة التونسية أغلبية الأسهم في المصنع، وفق تأكيده. وشدد العذاري على الصعوبات الإقتصادية التي يعيشها…
أثارت تصريحات رياض الموخر جدلا واسعا في الاوساط الاعلامية و السياسية وصفها بعضهم باللامسؤولة و المضرة بالدبلماسية التونسية . من جهتها كتبت اليوم صحف و وسائل اعلام جزائرية عن الموضوع معبرة عن غضبها مما اقدم عليه الموخر من تصريحات لا اخلاقية  تصريح نسب إليه خلال ندوة تحت عنوان "تونس أمل المتوسط" التي نظمتها جمعية "CRAXI" الإيطالية أمس الخميس بروما. وجاء في التصريح الذي نسب للمؤخر، أنه قال:" عندما يسألونني عن موقع تونس فإني أفضل أن أجيب بأنها تقع جنوب إيطاليا، على أنها تقع بجوار الجزائر الدولة الشيوعية، وليبيا الدولة المثيرة للخوف..."

  تابعونا على:

كاريكاتور اليوم

Has no content to show!

فيديوهات الخبر

 

 

المتواجدون حالياً

280 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

رياضة وطنية

ثقافة و فنون

رياضة عالمية