شؤون وطنية

أدى وزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي، اليوم الاثنين، زيارة إلى دولة قطر بدعوة من نظيره القطري ،نائب رئيس مجلس الوزراء الشيخ محمد بن عبد الرحمان آل ثاني . وتأتي هذه الزيارة وفق بلاغ صادر عن الوزارة في إطار الإستعدادات الجارية لتنظيم الدورة العادية الثلاثين للقمة العربية التي ستحتضنها تونس يوم 31 مارس المقبل ومواصلة للزيارات التي قام بها الجهيناوي إلى عدد من العواصم العربية. وقد أطلع وزير الشؤون الخارجية نظيره القطري أثناء اللقاء الذي جمعهما صباح اليوم على التحضيرات والخطوات التي إتخذتها تونس لتأمين ظروف نجاح القمة العربية القادمة حيث اعتبر الجهيناوي أن هذا الموعد يعد لبنة وخطوة أساسية في…
قامت الوحدات التابعة للديوان الوطني للحماية المدنيّة يوم أمس 06 جانفي 2019 بإجراء 241 تدخلا على النحو التالي : * 31 إطفاء حرائق. * 65 النجدة والإسعاف بالطرقات. * 132 تدخلات الإسعاف في غير حوادث المرور. * 13 عمليات مختلفة.
تسبب خطأ بشري مشترك بين الطرف التونسي والقبرصي في حادثة اصطدام سفينة الدحرجة « أوليس »، التابعة للشركة التونسية للملاحة، مع السفينة القبرصية « سي اس ال فيرجينيا »، وفق ما أكده مصدر مطلع لـ(وات)، مؤخرا. وسيتم عرض النتائج النهائية لتقرير لجنة التحقيق في الحادث خلال ندوة صحفية تنظمها وزارة النقل ، اليوم الاثنين بتونس. يذكر أن التحقيق في ملابسات حادث الاصطدام بين سفينة الدحرجة « أوليس » مع السفينة القبرصية « سي اس ال فيرجينيا »، قد انطلق منذ 17 نوفمبر 2018.
تعتزم جمعية انقاذ التونسيين العالقين بالخارج، تقديم رسالة خطية لرئيس الجمهورية، الباجي قائد السبسي، كرد فعل على التجاهل « الرهيب » وعدم الاكتراث لمصير الاطفال العالقين في بؤر التوتر والبالغ عددهم 93. وأضافت، الجمعية، في اعلان نشر بصفحتها الرسمية على « الفايسبوك « أن أعضاء الجمعية سيتوجهون يوم، الاربعاء المقبل، الى مكتب الضبط برئاسة الجمهورية مشيا على الاقدام انطلاقا من محطة القطار بسيدي بوسعيد للمطالبة بانقاذ الاطفال العالقين بالخارج وخاصة في المناطق الخطيرة مثل سوريا وليبيا ». وبينت أن هذا « التحرك يأتي نتيجة عدم ايلاء أهمية لمصير هؤلاء الاطفال البالغ عددهم 93 طفلا وتتراوح أعمارهم بين 4 و6 سنوات…
كشفت مصادر أمنیة جزائرية أن تونس تسلمت من السلطات الأمنیة الجزائرية قائمة اسمیة بأكثر من 4000 عنصر من تنظیم “داعش” ، أعطیت لھم مھمة تحضیر اعتداءات مسلحة لضرب استقرار دول المغرب العربي . وينتمي ھؤلاء إلى عدة دول منھا تونس والجزائر ، وتضمنت التحذيرات الأمنیة استخدام المنتمین لـ “داعش” جوازات سفر مزيفة ، وذلك من خلال الحصول على معلومات دقیقة محتواة في أكثر من 3 آلاف حاسوب شخصي، تثبت أن العناصر المسلحة من التنظیمات الإرھابیة “داعش” و”المرابطون” و”القاعدة في المغرب الإسلامي” و”أنصار الشريعة” ، والتي طورت من أسلوب التنقل وعملیات التمويه ، باستعمال جوازات متعددة الجنسیات والمشاركة في رحلات سیاحیة…

  تابعونا على:

فيديوهات الخبر

 

 

المتواجدون حالياً

311 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

رياضة وطنية

رياضة عالمية

ثقافة و فنون